ولاية الخرطوم: موجهات لتحسين الأداء في مجال النظافة

الخرطوم:الصحافة
أقر الاجتماع الموسع الذي عقده والي ولاية الخرطوم فريق أول مهندس ركن عبد الرحيم محمد حسين ، أمس ، للوقوف على أعمال النظافة وصحة البيئة أقر عددا من الموجهات الداعمة لتحسين الاداء في مجال النظافة وذلك بحضور وزراء المالية والصحة والبنى التحتية والمواصلات ورئيس المجلس الاعلى للبيئة والأمين العام للمجلس ومعتمدي محليات الولاية السبع والمدير العام لهيئة نظافة الخرطوم ومديري هيئات النظافة على مستوى المحليات .
ووجه الاجتماع باتخاذ خطوات متسارعة لإكمال البنى التحتية في مجال النظافة تشمل المرادم والمحطات الوسيطة والحاويات الكبيرة وآليات نقل النفايات والطرق المؤدية للمرادم على أن يبدأ العمل في مردم جبل أولياء خلال الاسبوع القادم .
وطلب الاجتماع من المحليات تحديد الاحتياجات المطلوبة من الحاويات الكبيرة باعتبارها اصبحت جزءا اساسيا في منظومة النظافة وتم الاتفاق على توريد «9» آلاف حاوية فيما سيتم دعم المشروع لوجستيا بعدد «800» آلية تسهم في تعزيز عمليات نقل النفايات حتى يتسني تحديد جدول زمني ثابت لمرور عربة النظافة داخل الاحياء السكنية.
وجرى اتفاق على أهمية مضاعفة الجهد في المرحلة القادمة وتكثيف جرعات التثقيف الصحي للمواطن مع أهمية تواجد ضابط الصحة بشكل دائم في المستوى الاول للنظافة على مستوى الوحدات الادارية والمحليات .
وطالب الاجتماع هيئة النظافة بعمل إصلاح هيكلي وإداري شامل بما فيها حسن إدارة الآليات بما يحقق نتائج تشغيل تحقق الاستغلال الامثل للموارد.
وأقر الاجتماع أن البيئة مسئولية مشتركة بين وزارة الصحة والمحليات «لذا فمن الضروري التنسيق المشترك فيما يلي برامج مكافحة الملاريا وتنفيذ حملات الرش لأماكن تجمع النفايات والأسواق وتكثيف عمليات الجمع والنقل اليومي منعا للتراكم والحد من آثاره السالبة» .
ووجه الاجتماع وزارة الصحة والمجلس الأعلى للبيئة بوضع برنامج واجب التنفيذ لتغطية كل المستشفيات والمؤسسات العلاجية بمحارق النفايات الطبية .