حكومة جوبا تلوح بمعاقبة القضاة المضربين

الخرطوم:الصحافة
هدد نائب رئيس القضاة بجنوب السودان مولانا جون قارويج لول ، القضاء المضربين باتخاذ اجراءات إدارية ضدهم إذا لم يعودوا للعمل ،ويأتي هذا بعد يوم واحد فقط من مرسوم رئاسي قضى بفصل اعضاء اللجنة العليا للقضاء على خلفية إضرابهم المفتوح والذي تجاوز الشهرين.
وقال لول في تصريحات نقلها التلفزيون القومي ،انهم يتجهون لاتخاذ اجراءات إدارية ضد بقية القضاء المضربين في حال عدم إستئنافهم للعمل ،واضاف لول نطالب بقية القضاء الذين لم يفصلوا ومازالوا مضربين بالتوجه للعمل ،قبل أن تتخذ ضدهم اجراءات إدارية بواسطة رئاسة القضاء ورئيس جمهورية جنوب السودان،وذلك على حد تعبيره.
ومن جهته انتقد المحاضر بجامعة جوبا والمحلل السياسي بجنوب السودان،جميس اوكوك، قرار فصل القضاة من جانب الرئيس سلفاكير ،وقال اوكوك ،ان مطالب القضاة مطالب مستحقة وتصب في مصلحة الإصلاح القضائي بالبلاد وليست تهديداً للرئاسة ، مشيرا إلي أن القضاء مؤسسة مستقلة لا يجب تدخل الحكومة ،قبل أن يؤكد بأن القرار يحدث إرباكا في أركان البلاد ويدفع مفوضية التقييم والمراقبة للتدخل لأن القرار خرق لاتفاقية السلام،كما توقع تدخل كتلة دول شرق افريقيا ،في إشارة إلي انضمام جنوب السودان لها .