والي جنوب كردفان : سئمنا الحرب ولا للبندقية بعد اليوم

الترتر : ابراهيم عربي
قطع والي جنوب كردفان الدكتور عيسى ادم ابكر ان السلام والأمن والاستقرار بالولاية اصبح واقعا «إن وقع حاملي السلاح عليه في منبر اديس ابابا او لم يوقعوا» . وقال لدى مخاطبته امس لقاء جماهيريا بالترتر وتدشينه مشروع شبكة كهرباء الترتر بمحلية التضامن وافتتاح مشروعات تنموية وخدمية «سئمنا الحرب .. لا للبندقية بعد اليوم بالمحلية».
وكشف الوالي ان محلية التضامن ظلت بعيدة عن دائرة الحرب ولم يدخلها التمرد ولم يتمرد اهلها بل صبروا وجاء يوم الوفاء ، وتعهد الوالي بتنفيذ طريقي «وكرة – العباسية» و«وكرة – الترتر – المقينص» .
واكد الوالي مضي حكومته في تعزيز السلام والاستقرار لاستكمال مسيرة التنمية المتوازنة لكل محليات الولاية ومزيد من خدمات المياه والكهرباء. وقال ان التعليم من اولويات حكومته فضلا عن مشروعات الصحة ، واصفا شركة سينمار الهندسية بالجادة في تنفيذ مشروع «جنوب كردفان تودع الظلام والظمأ» .
من جانبه اكد معتمد التضامن العميد ركن معاش فتحي عربي ان المحلية غنية بثرواتها الحيوانية اكثر من «2» مليون رأس ومشاريعها الزراعية ، كاشفا عن بعض التقاطعات والمعوقات قال انها تتمثل في عدم ترسيم الحدود مما ادي للتداخل في الرسوم مع النيل الابيض وظهور بعض التفلتات علاوة علي نقص المعلمين .