عبد الواحد يجمد عضوية قيادات سربت تسجيل «الإفلاس»

كمبالا:أس أم سي
أصدر المتمرد عبدالواحد نور رئيس فصيل تحرير السودان قراراً بتجميد عضوية عدد من قيادات الفصيل بكمبالا وذلك على خلفية اتهامهم بالخيانة وإفشاء معلومات الحركة في وسائل التواصل الاجتماعي.
وكشف قيادي بالفصيل ،فضل حجب اسمه ، ان عبد الواحد وجه بتجميد عضوية القيادي مصطفى شريف وآخرين وذلك بعد أن ثبت قيامهم بتسريب معلومات عن عجز رئيس الفصيل عن دفع متأخرات إيجار المنازل التي تدار منها انشطة الفصيل. وخلصت لجنة التحقيق التي تشكلت حول الحادثة ان القيادات وعلى رأسهم شريف وهو أمين الاتصال والتنظيم سربت تسجيلا صوتيا لعبدالواحد قال فيه إنه لن يقوم بتسديد المتأخرات، وان على قيادات الحركة في الولايات المتحدة الامريكية ارسال تلك المبالغ حيث تم إرسال مبلغ 360 ألف شلن يوغندي تسلمها المدعو شريف. وتداول الناشطون التسريب الصوتي بصورة واسعة وأطلقوا عليه تهكماً «تسجيل الإفلاس». ووجه عبد الواحد عضوية الفصيل بكمبالا بمقاطعة القيادات المجمدة وعدم إفشاء أسرار الحركة في وسائل التواصل الاجتماعي.