بكري يؤكد دعم جهود أفريقيا في صحة الأم والطفل

الخرطوم:الصحافة
وجه النائب الاول لرئيس الجمهورية رئيس الوزراء الفريق أول ركن بكري حسن صالح ، وزارة الصحة الاتحادية بتوسيع الخدمات الصحية للمواليد خاصة بالارياف ومنح برامج صحة المراهقين اولوية في تلك المؤسسات ومحاربة العادات الضارة والتركيز على الانشطة التوعوية .
ووجه لدى مخاطبته أمس ، الاحتفال باليوم الوطني لصحة الام والطفل الذي خصص له الاول من اغسطس من كل عام ، ونظمته وزارتا الضمان والتنمية الاجتماعية والصحة الاتحادية تحت شعار (شركاء من اجلهم ) بقاعة الصداقة ،وجه بمزيد من العمل والتنسيق مع المنظمات الدولية ومنظمة الصحة العالمية المعنية بصحة الام والطفل والتي اظهرت تعاونا مع توجهات الدولة .وتعهد النائب الأول لرئيس الجمهورية بمساندة الاتحاد الافريقي ودعم توجهاته في مجال صحة الام والطفل .وقال ان الدولة تبنت سياسات ووضعت استراتيجيات بغرض خفض وفيات الامهات والاطفال وذلك بالتوسع في تغطية القابلات وفي خدمات الرعاية الصحية الاولية وتوفير الحزم الاساسية والعلاج المجاني للاطفال دون سن الخامسة، ومجانية العمليات القيصرية . وإلزامية ان تتم الولادات تحت اشراف كادر طبي متخصص مشيرا الى أن التقرير الاستراتيجي اوضح انه تم التوسع في الخدمات الصحية وتأهيل المستشفيات الريفية ، لافتا الى ان الدولة اولت اهتماما بمنظومة التأمين الصحي ودعم الشرائح الضعيفة بالتركيز علي صحة الامهات وجعلها استراتيجية واولوية مضيفاً أننا نحتاج لمزيد من الجهد للوحدات الصحية التي تشكل العامل الاساسي في تلقي الخدمة .
من جانبها قالت وزيرة الضمان والتنمية الاجتماعية الاستاذة مشاعر الدولب ، إن الاحتفال باليوم الوطني يأتي تزامنا مع تدشين انضمام السودان الى المبادرة الافريقية لخفض اسباب وفيات الامهات والاطفال حديثي الولادة في افريقيا (كارما) مجددة العزم علي استمرارية العمل في خفض وفيات الامهات بدعم هذه المبادرة مؤكدة شراكة الجميع لتمكين المرأة والحفاظ عليها .
من جهتها اكدت د. فردوس عبد الرحمن وزيرة الدولة بوزارة الصحة الاتحادية التزام الوزارة بالتسريع لتحسين صحة الامهات والاطفال من خلال المشروعات والتوزيع العادل للخدمات الصحية وتوفير القوى العاملة والكوادر الصحية وقابلة لكل قرية والعلاج المجاني للعمليات القيصرية والكلي والسرطان، مؤكدة دعم الجهود خصوصا صحة الام والطفل ووضعها اولوية بجانب انشاء المراكز التأهيلية لصحة المراهقين ، لافتة الى ان هذا الاحتفال يأتي تجسيدا لالتزام الدولة بتعزيز صحة الأم والطفل، مشيرة الى ان حملة (ومن احياها) هي مبادرة غير مسبوقة لتنسيق العمل القطاعي التي استطعنا من خلالها اطلاق هذه المبادرة في عدد من الولايات لتحسين صحة الامهات والاطفال .