ناظر الهدندوة يلوح باستقالته من المكتب القيادي للوطني

الخرطوم: كسلا : ابراهيم عربي
تفجرت خلافات داخل المؤتمر الوطني بولاية كسلا ، ولوح ناظر عموم قبائل الهدندوة سيد محمد الأمين ترك بتقديم استقالته من عضوية المكتب القيادي بالحزب ومن منصب نائب رئيس مجلس الشورى احتجاجاً على طريقة ادارة شؤون الحزب بالولاية.
واتهم ترك قيادة الحزب في الولاية بتقويض «الشورى والمؤسسية وإدارة شؤون الحزب بطريقة وصفها بـ الدكتاتورية» ، نافياً أن تكون استقالته مقصود بها المؤتمر الوطني ، مؤكدا انه «عضو أصيل ومؤسس للحزب بالولاية وسيظل يدعم مسيرته القاصده الى الله».
وكشف الناظر ترك لـ«الصحافة» عن اجتماعات مستمرة لبطون الهدندوة بمقر النظارة في هداليا بكسلا لمناقشة كافة القضايا ذات الصلة والاهتمام المشترك والخروج بتوصيات تدعم إنشاء صندوق خيري بدعم من المشائخ والعموديات والروابط في داخل وخارج السودان.
وقال ان الاجتماعات ستتوج بانعقاد مؤتمر جامع لكل قيادات الهدندوه بولايتي البحر الاحمر وكسلا 10/9/2017 في هداليا لدعم قضايا التعليم ، الصحة وغيرها .