الوطني بكسلا: يوجد تباين في الآراء لا يرتقي للأزمة

الخرطوم:الصحافة
قال أمين الإتصال التنظيمي بالمؤتمر الوطني في ولاية كسلا محمد جعفر محمد على ، إن مايدور داخل الحزب هو (تباين آراء واختلاف وجهات النظر) ولا يرتقي الى (الأزمة) ، وتحدث عن استقرار وانسجام في كل أروقته ومستوياته التنظيمية.
وأكد أن حكومة الوفاق الوطني التي أعلنها والي الولاية في الأيام الماضية تمت وفق الإجراءات والمراحل التنظيمية التي تتطلب ذلك، (ابتداءاً من إجازتها بإجماع المكتب القيادي للحزب بالولاية، ومن ثم رفعها للجان الحزب بالمركز العام وتمت الموافقة عليها ومن ثم إعلانها عبر مؤتمر صحفي بقاعة أمانة الحكومة).
واعتبر محمد جعفر ان الحكومة الحالية جاءت ملبية لأشواق أعضاء الحزب بالولاية ووجدت إشادة مواطني الولاية خاصة أنها تضم خيرة أبناء الولاية وأصحاب الكفاءات.
وأشار أمين الإتصال التنظيمي بالولاية بأن المحليات الشمالية وجدت تمثيلاً جيدا في كافة مستويات الحكم بالولاية أبرزهم العميد ركن محمد عيسي عبدالقادر معتمد محلية تلكوك، والباشمهندس محمد على الهداب معتمد محلية ريفي ود الحليو، والأستا محمد اوهاج معتمد محلية نهر عطبرة، والفريق شرطة محمد احمد اونور معتمد محلية حلفا الجديدة، والأستاذة عائشة آدم سيدي وزير الشؤون الاجتماعية، وقلل محمد جعفر من دعاوي البعض بتجاوز المحليات الشمالية في الاختيار، وقال إن الحزب يدير هذه المسائل وفقاً لمؤسسات ومعايير تنظيمية محددة ولا يركن إلى رغبات أشخاص أو مجموعات.
وكان الناظر محمد الامين ترك عضو المكتب القيادى قد لوح فى تصريح (للصحافة) بالاستقالة من مؤسسات الحزب نسبة لعدم تحقيق مشاركة مناسبة للمحليات الشمالية ، جاء ذلك ضمن تحفظات واسعة على تشكيلة الحكومة الولائية.