مبروك لنجم الهلال وليد علاء الدين

*الهلال بمواقفه القوية ورأيه الواضح في الافراد الذين يتحكمون في كرة القدم وتقدمه الصفوف التي انتظمت لتغيير الواقع المتردي للكرة السودانية ممثلة في المنتخبات الوطنية بسبب العشوائية التي يدار بها اتحاد الكرة , بسبب تلك المواقف يسعى البعض حالياً لعرقلة مسيرة هذا النادي الكبير وقبل أن يشفى جرحه من (افعال) الحكم الكاميروني في مباراته امام المريخ في دوري ابطال افريقيا يتحدث البعض هذه الايام عن عزم ((المجموعة)) للاستعانة بطاقم تحكيم اجنبي لمباراة الهلال امام المريخ المقبلة في الدوري الممتاز ومن المفارقات العجيبة هو ان ((المجموعة)) كانت ترفض هذا الامر جملة وتفصيلاً وكثيراً ما تتحدث عن كفاءة الحكم السوداني وانه الاقدر والاجدر من غيره لادارة مباريات القمة ولذلك ليس هناك مجال للاستعانة بطاقم تحكيم اجنبي .
* لجنة التحكيم برئاسة عامر عثمان يجب ان يكون لها رأي واضح في امر الاستعانة بطاقم تحكيم اجنبي لمباراة الهلال والمريخ وعليها أن تدافع وتقف مع منسوبيها الذين ان لم يتفوقوا على نظرائهم في الدول الافريقية والعربية فهم لايقلون عنهم باي حال ولذلك الحديث هذه الايام وفي هذا التوقيت وفي ظل ادارة مشتركة تدير النشاط الرياضي غير مقبول لان اصحاب ((الفكرة)) يهدفون لزعزعة الاستقرار الرياضي والغرض بعد ذلك معلوم.
*قناة الهلال من يوم الي آخر تؤكد انها تسير في الطريق الصحيح ولأن النادي غني بمورثاته الثقافية والاجتماعية والرياضية والتي يرتكز عليها في الحاضر والمستقبل فان القائمين على امر القناة وبجهد بسيط استطاعوا تقديم المادة المنوعة والمطلوبة والمرغوبة للمتلقى ولذلك اسجل اشادة بكل العاملين في فضائية الهلال والتي في زمن وجيز استطاعت ان تكسب ود الكثيرين من الاهلة وغيرهم بالداخل واولئك الذين بدول المهجر.
*بالامس تابعت في قناة الهلال لقاء مع لاعب الهلال وليد علاءالدين واسرته وحقيقة اعجبت بالفهم المتقدم لذلك اللاعب الشاب والذي في سبيل الاستقرار والتفرغ التام لعمله (احتراف الكرة) آثر ان يكمل نصف دينه وكان له ما آراد لتكون ثمرة ذلك الزواج امورة صغيرة اشاعت البهجة في نفوس اسرة النجم وليد علاءالدين ربنا يحفظها ووالديها .
* قال تعالى: (وَمِنْ آَيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآَيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ) [سورة الروم:21]، و الزواج فيه رحمه وخير كثير ولذلك يجب ان نغير الفهم المغلوط لبعض لاعبي كرة القدم بأن الزواج هو بداية النهاية بالنسبة لممارسة كرة القدم وهذا غير صحيح بل على العكس تماماً فاللاعب المتزوج هو اكثر استقراراً وتحملاً للمسؤولية من غيره وهناك فوائد كثيرة للزواج منها تحقيق العفة للزوجين وتحصينهما باشباع الرغبات الجنسية بشكل سليم وطبيعي وايضاً يحقق الراحة والسكينة والاستقرار بالاضافة الي زيادة مناعة الجسم من الامراض كما يقول الاطباء .
*في العام 2000 كنت الصحفي المرافق للمنتخب الوطني لكرة القدم الذي شارك في ذلك الوقت في البطولة العربية لكرة القدم الخماسية بالقاهرة والتي كانت تحت رعاية الامير فيصل بن فهد رحمه الله وفي تلك الفترة كان لاعب الهلال السابق انس النور انضم حديثاً لفريق الاسماعيلي المصري واذكر انه سجل زيارة للبعثة وقدم لي ولطبيب المنتخب دكتور صلاح بقادي والمدير الاداري علي حسين الدعوة لزيارته بمدينة الاسماعيلية وبالفعل ذهبنا الي هناك ووقفنا على احواله بالنادي وحينها سألته عن علاقتة بادارة النادي وقال لي (انها علاقة طيبة ولكنهم طلبوا مني الاسراع في الزواج لأن كل لاعبي الفريق اكملوا نصف دينهم ويعتبرون الزواج استقرارا للاعب ويدفعه نحو التفوق في المستطيل الاخضر) .
*في تلك الفترة (البطولة العربية) التقيت بنجم الهلال السابق كندورة وكان نجماً يشار اليه بالبنان في الدوري المصري وقدم اروع مواسمه مع فريق الشرقية للدخان , التقيت به برفقة ابنه وذكر لي ان وجود اسرته معه اسهم في تفوقه ونيله لنجومية المباريات وكذلك التقيت بنجم الاتحاد البحراوي السابق والمريخ جقاوة والذي تألق مع فريق الترسانة المصري وايضاً كانت معه اسرته الصغيرة ولذلك ارجو من كل اللاعبين ان يقدموا على الزواج حتى يتفرغوا تماماً لتقديم افضل ما عندهم ومن هنا احيي النجم الشاب وليد علاء الدين ومزيداً من التقدم والتألق مع الهلال.