الداخلية: معاملة الجنوبيين الوافدين أخيراً كلاجئين

وزير-الداخلية

الخرطوم:الصحافة
كشفت وزارة الداخلية عن توجيهات قضت بمعاملة مواطني جنوب السودان الذين دخلوا للبلاد عقب أحداث (8) من أغسطس الماضي بجوبا معاملة لاجئين في وقت دعت فيه المجتمع الدولي بأن يتحمل مسؤولياته كاملة تجاه هؤلاء الجنوبيين.
وقال وزير الدولة بوزارة الداخلية بابكر دقنة إن السودان مهتم بإستقرار الأوضاع بدولة جنوب السودان وكافة دول الجوار، مبيناً أن السودان لا مصلحة له في تدهور الأوضاع داخل هذه الدول، مشيراً إلى أنه سيتم استيعاب الجنوبيين الذين دخلوا اخيراً للبلاد في معسكرات اللجوء، مطالباً المجتمع الدولي بضرورة الإيفاء بمتطلبات هؤلاء اللاجئين التي تشمل توفير مواد الإيواء والإعاشة إلى جانب تقديم دعم واضح للمناطق المتأثرة من دخول الجنوبيين وفق اللوائح والقوانين، والإسهام في تلبية المتطلبات للسودانيين المتأثرين من وجود اللاجئين وآثارها المترتبة عليهم.