كشف عن مطالبتهم بتعديل لوائح البرلمان.الشعبي : جهات تسعى لشق وإضعاف الحزب

الخرطوم : محمد آدم
اتهم المؤتمر الشعبي جهات لم يسمها بمحاولة شق صفوف الحزب واضعافه ،ونفي وجود خلافات مكتومة بين تيارات داخل الحزب ،واكد نائب الامين السياسي المهندس يوسف لبس في حوار مع الـ(الصحافة) ينشر لاحقاً ، ان ما ورد بشأن حدوث خلافات بين الامين العام علي الحاج ومساعد الرئيس ابراهيم السنوسي بسبب تعيين الاخير لثلاثة من كوادر التنظيم في مواقع حكومية بدرجة وزراء دولة بعيداً عن المؤسسية مما استدعى القيادة للتدخل لالغاء تلك التعيينات عار من الصحة، واتهم جهات بالسعي للترويج بوجود خلافات داخل الشعبي لاحداث انشقاقات داخل الحزب واضعافه بيد انه فاخر بأن حزبه استفاد من التجارب السابقة لذلك يصعب تقسيمه لتكتلات وتيارات،وكشف لبس عن اعتزامهم تقديم مطالبة للبرلمان بالسماح للاحزاب المشاركة بموجب الحوار بإنشاء كتل برلمانية حتى تتمكن من طرح رأيها في كافة القضايا المطروحة باعتبار ان اللوائح قابلة للنقاش والتعديل ،واكد ان ليس هناك ما يمنع توزيع النواب الجدد باللجان الدائمة ووصف تأخر توزيعهم بالاهمال وسوء الادارة ،واستبعد انسحابهم من البرلمان لان قرار الانسحاب تقرره مؤسسات الحزب وليس اراء الاشخاص ،ورهن لبس خوضهم للانتخابات المقبلة بتوفر الحريات بجانب تكوين مفوضية انتخابات نزيهة وجهاز رقابي محايد يكون على مسافة واحدة بين كافة القوى السياسية ،واضاف (من مصلحة الحكومة ان تتوسع دائرة المشاركة السياسية في الانتخابات لكنهم لا يدركون)،وقال ان حزبه سيطالب بتلك الاشتراطات قبل الانخراط في الانتخابات ،مؤكدا استعدادهم لخوضها ، واكد دعهم لاي اتجاه لجمع السلاح من ايدي المواطنين على ان يكون استخدام السلاح في اطار ضبط القانون عبر الترغيب وليس الردع .