معرض وزارة البيئة مع كرسي اليونسكو بجامعة المستقبل

الخرطوم : الصحافة
افتتح وزير الدولة بالبيئة عبود جابر سعيد أمس بقصر الشباب والأطفال المعرض البيئي الذي نظمته وزارة البيئة بالتعاون مع كرسي اليونسكو بجامعة المستقبل والمنظمات الوطنية والدولية .
وأشار جابر إلي ضرورة الاهتمام بالبيئة ، مشيرا الي الدور الذي تلعبه المرأة في تفعيل العمل البيئي بالسودان والمحافظة عليه باعتبارها الركيزة الاساسية التي يعتمد عليها العمل التوعوي ، معلنا عن إنشاء مبادرة البيئة درر وهي تعني بنظافة عدد من الكيلومترات امام كل منزل ، وقال نعول كثيرا علي المرأة والشباب والطلاب في العمل البيئي وان العمل البيئي يبدأ من المرأة وينتهي عندها .
وقال ان المعرض البيئي يجئ احتفالا باليوم العالمي ، موضحا ان المعرض يشكل محورا اساسيا للتوعية البيئية فهو يعتبر رسالة توعوية هامة للمجتمع بأهمية الحفاظ علي البيئة ، وان تكريم الطالب البيئي خلال مسابقة التميز البيئي ، وأبان ان الحوار الوطني لم يهمل الجانب البيئي حيث دعا إلي المحافظة عليها بكل أوجهها .
وأكد علي ضرورة تنفيذ مشاريع قوميه في إطار المنظومة الإقليمية موضحا ان الجهود التي بذلت تستحق الثناء ، وان الجهود التي تقوم بها الأجهزة الحكومية بالتعاون مع المنظمات الدولية .
وأكد وكيل البيئة الدكتور عمر مصطفى ضرورة إنزال الثقافة البيئية إلي المجتمع ومخاطبته بكافة الوسائل الكفيلة بنوعية المجتمع بأهمية الحفاظ علي البيئة من خلال نشر الوعي البيئي ، داعيا إلي ضرورة مواصلة العمل والتخطيط والبرامج نجاة عمليات التوعية البيئية باعتبارها أهم القضايا التي تشكل وتحمي البيئة وتحافظ عليها ، مشددا علي تكثيف حملات التوعية المتكاملة في كل مكونات البيئة من تربة ومناخ ومياه ، وأكد حرص وزارته علي تطوير الخطط والبرامج التي تلبي طموحات المواطنين من خلال تحقيق التنمية المستدامة التي تحافظ علي البيئة.
من جانبه ثمن مندوب الأمم المتحدة للبيئة بالخرطوم اتيلا اروك الجهود التي تقوم بها وزارة البيئة في الحفاظ عليها والدور الذي يقوم به الشباب نجاة البيئة باعتبار ان الشباب اكثر تأثيرا بتغيرات المناخ ، داعيا إلي ضرورة التقيد بالمواثيق الدولية في حماية البيئة والحفاظ عليها.