قصص قصيرة جداً

حسن علي البطران

1« ضفتان »
تجاوزت نظراته ضفة النهر الاخرى ، فاخبرته أنها ليست هناك ..!
أعاد النظر فوجدها قريبة منه ، ابتسم ..
ولبس الثوب الأبيض ..
خنجر يشطر الرمانة نصفين ، فبدأ يعد حباتها ..!!
2 « إتجاه وكسوف وإنحناء »
قاوم الرياح وسار في الإتجاه المعاكس ..
طلب منه تغيير مساره ؛ رفض .. ورفض بشدة ..!
كبرت النخلة التي غرسها وداوم على ريها ، أثمرت ؛ لكن طعم تمرها كأنها حنظل ، قلم أشواك سعفاتها ، تقلصت على بعضها وأصفر خوصها ، مالت بإنحناء جذعها بإتجاه غروب الشمس في وقت كسوفها ..!
3« عوالم من خفاء »
حمل ماضيه في عالم خفي ؛ مازال يمضي الجنين في رحلة نموه ..
يهاجر الكهف المظلم ويظل ماضيه الخفي بعيدا عنه رغم إلتصاقه به ..!
لا تكتب أحداثه كشهادة ، رغم رائحته العطرة .!
4 « شريط »
فاجأه بقص الشريط ائذانا بدخول وقت الفجر .
تلبدت السماء بالغيوم وتأخر دخول الوقت ، وأعلن عن إعادة قص الشريط الوردي من جديد ..!!
5 « حلم يحمل تداعيات »
يزداد عدد الصيصان خلف تلك الدجاجة .
تهتم بهم كثيرا ..
تحرص على تغذيتهم ..
تهييء أمكنة لراحتهم ..
تدافع عنهم بكل وسائلها ..
– في ليلة غطت الغيوم نور القمر اعتقلت الدجاجة .. صاحت عاليا .. تريد النجدة .. سمع الصيصان صياحها .. دارت حوارات بينهم .. توصلوا إلى أن يتركوها في المعتقل كونها عاشت عمرها الإفتراضي ..
فزعت الدجاجة من حلمها تبحث عن صغارها لم تجدهم ..!!
6 « تربة مخدوشة »
وصفت طفلتها بالألماس .
ابتسم زوجها ..
لكنه أهداها ورقة مصكوكة في صندوق أسود ، حينما سقطت نقطة الحبر وكشفت أن القماش الجديد ليس من الثوب الذي يرتديه ..!!
* المملكة العربية السعودية