بالأرقام.. أوباما يكتسح ترامب على تويتر

أظهرت الإحصائيات والأرقام أن مستخدمي موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» يفضلون الرئيس السابق للولايات المتحدة الأميركية، باراك أوباما، على نظيره الحالي دونالد ترامب.
وتملك الصفحة الشخصية لأوباما على تويتر ما يقارب 93 مليون و700 ألف متابع، في حين تتوفر صفحة ترامب على 36 مليون و200 ألف متابع.ووفق الأرقام ذاتها فإن 6 من أصل أكثر 10 تغريدات «إعجابا» على تويتر تعود لباراك أوباما.
والتغريدة، التي نالت أكبر عددا من الإعجابات على تويتر، تلك التي نشرها أوباما مؤخرا حول العنصرية، حيث استطاعت أن تحصل على 4 ملايين و386 ألفا و135 إعجابا.
وقال أوباما في التغريدة، التي حطمت رقما قياسيا في تاريخ تويتر: «لا يولد أحد يكره شخصا آخر، بسبب لون بشرته أو خلفيته أو دينه».
وأرفق أوباما التغريدة بصورة له وهو يبتسم لمجموعة من الأطفال ينتمون لعرقيات مختلفة، خلال زياته لأحد مراكز الرعاية في ولاية ميريلاند أثناء حكمه عام 2011.