جنوب كردفان تخطط للإستفادة من المجندين لزيادة الإنتاج والإنتاجية

كادقلي : أحمد سليمان كنونة
أكد ممثل والي جنوب كردفان علي أحمد دقاش وزير الزراعة ان حكومة الولاية تخطط للإستفادة والإستغلال الأمثل لموارد الولاية الزراعية والحيوانية من خلال تفجير طاقات المجندين لزيادة الإنتاج والإنتاجية ، مشيرا إلي إستعداد الوزارة عبر إدارات الإرشاد ونقل التقانة والبساتين والغابات تقديم كافة التسهيلات لكوادر الخدمة الوطنية لإنجاح المشروعات الخاصة بهذه المجالات. وقال ان الولاية بحاجة إلي مشروعات الإستزراع الغابي في المساحات القديمة والجديدة لعمل حزام للمناطق المحاددة لشمال كردفان بغرض الإستفادة من إنتاج الصمغ العربي .
وقال ممثل الوالي لدي مخاطبته امس تدشين مبادرة الخدمة الوطنية لمشروعات الإنتاج والإنتاجية عبر الدورة التدريبية للمجندين والمجندات في مجال الإرشاد الزراعي والحيواني بقاعة المجلس التشريعي بكادقلي، قال إن الولاية تعمل علي إستخدام التقانات في المجالين الزراعي والحيواني وإستثمار قدرات المجندين بهدف زيادة الإنتاج والإنتاجية .
من جانبه أوضح منسق التخطيط والجودة بالمنسقية العامة للخدمة الوطنية بالمركز ربيع علي أحمد ان مبادرة الخدمة الوطنية لمشروعات الإنتاج والإنتاجية مبادرة قومية في إطار مبادرة رئيس الجمهورية لتوفير الأمن الغذائي العربي ، مؤكدا ان الخدمة الوطنية بالتعاون مع وزارة الزراعة تركز علي مشروع الصمغ العربي بجنوب كردفان للنهوض بهذا الجانب ، مشيرا إلي ان الخدمة الوطنية تستهدف تحريك موردها البشري من الخريجين في تخصصاتهم المختلفة بتشكيل كتائب إرشادية في الحلول المتكاملة والفلاحة المنزلية وتنظيم الجمعيات الزراعية والحيوانية بهدف التوعية بقيم الإنتاج عبر التقانة والجمعيات تقليلا للبطالة وزيادة للإنتاج والإنتاجية بالولايات.
فيما قال منسق الخدمة الوطنية بالولاية حاتم محمد أحمد ان الدورة تستهدف «ثلاثين» من المجندين والمجندات في كتيبة الإرشاد الزراعي والحيواني ، مؤكدا دعم الخدمة الوطنية للأجهزة والمؤسسات المعنية بكوادرها المتخصصة لإنجاح المبادرة في برامج الفلاحة المنزلية والحلول المتكاملة وتنظيم جمعيات مهن الإنتاج الزراعية والحيوانية الرامية لزيادة الإنتاج والإنتاجية بالولاية.