ديربي (الضحية).. لمين..

٭ (ديربي الضحية).. مين يضحي ولكن هذه ا لمرة القمة ستكون في العيد أو يوم الوقفة والفرحة لمين الاجابة عند مبارك سليمان (أبوشنب) الذي تحمل المسؤولية ويراهن علي قوته الهجومية الضاربة كاريكا والمتخصص بشه صاحب التشه في شباك الاحمر والبلدوزر وشلس وولاء الدين موسى وأي ثلاثي قادر على أن يزور شباك الاحمر هذا هو لسان حال الاهلة.
٭ اخوانا في العرضة جنوب يراهنون على الصاوي وبكري المدينة ومحمد عبد الرحمن (أولادنا) الذين تخرجوا من جامعة الهلال والضاوي الذي كشفه الازرق لأنهم كشفان والأحمر يخطف بعد ان يظهر الهلال لان كشفهم عيونهم (طشاش) والمهندس يراهن على هذا المثلث وعشاق الاحمر يرفعون شعارات لا تشبه الرياضة ضد مجلسهم بذهاب غارزيتو الذي غادر إلي تونس بعد ان وجد مبلغا محترما مع الاتحاد الليبي واخوانا شربوا المقلب وبقى ا لمهندس لا يستطيع ان يضحي بالازرق في حضرة أبو شنب.. لا أظن.
٭ عظمة الهلال عندما يخسر يحزن الجميع وعندما ينتصر تفرح الأمة لأن شعاره (الله.. الوطن.. الهلال) وعشاقه دائماً يتفاءلون في المناسبات الكبيرة يحتفلون في عيد الأضحى أو يوم الوقفة ستكون القمة والهلال كالعادة يظهر ليكتمل بدراً.
٭ البدور ينثرون الابداع هذه الأيام أمام الأولاد والشرطة القضارف بروفة للوصيف.
٭ خوفي وخوف الأهلة من الحكام النجومي الذين يسرقون جهود الاندية وبالامس رستم ظهر على حقيقته والغى هدفا صحيح لهلال التبلدي وبشهادة الخبير عبد الرحمن درمه.. عندما يفتي الحكم درمه الحديث انتهي.. مدى الظلم الذي تعرض له هلال الأبيض الذي ذبح من الوريد إلى الوريد رغم ان المباراة كانت مثيرة بين الطرفين والتعادل هو كان العدل بين الفريقين هدفان لكل ولكنه منح للمريخ هدفا ونقض لهلال الأبيض هدفا واختلت الموازين واحتج ابراهومه مدرب هلال التبلدي واللاعبون وهم يشاهدون المأساة يتسبب الحكام ويسرقون عرقهم داخل الميدان ومنحوا للمريخ فوزاً لا يستحق والهدف هي تعطيل الهلال المتصدر وعينه على الثنائية الدوري والكأس ولكن بقايا اتحاد الأحمر الذي دمر الكرة السودانية وحكامه ولجنته لا زالوا موجودين يمارسون هوايتهم.
٭ رستم كانت شارته مرفوعة طوالي ضد هلال الابيض والكل شاهد هذه الواقعة وهلال التبلدي لو لعب حتى الصباح واحرز عشرات الاهداف لا يحتسب لولا الصواريخ التي ارسلوها خارج 81 لما احتسب الحكم هدفي القوز ونلسون.
٭ حذاري حذاري من الحكام النجومي وهو من لجنة اتحاد السابق الذي تسبب في انهيار الموسم مع رفاقه في موسمين على التوالي.
٭ الحل في اختيار الحكام الدوليين والجاهزين الأكفاء حتى تخرج المباريات بثوب قشيب المنتصر يقول هاردلك للمهزوم والمهزوم يقول مبروك للمنتصر دلالة على رضا التحكيم وعدالة المنافسة.
٭ على اللجنة المشتركة ان تجلس مع لجنة التحكيم المركزية لاختيار حكام دوليين الذين يخافون على سمعتهم وقطعاً سيديرون المباريات بطريقة جيدة ويعطون عدالة المنافسة حقها ومستحقها.
آخر الأصوات
٭ الهلال مين زيو.. في لسان كل العالم.. كل القنوات والوسائط والاعلام الحديث يتحدث عن صفقة اتاورا مدافع الهلال العاجي وهو يجري اختبارات مع برشلونة.. والجميع فرح عدا القليل واهل الوصافة وهم معذورون لانهم يكرهون الهلال اكثر ما يحبون فريقهم.
٭ الهلال في الصدارة وفي العلالي ونسأل الله التوفيق لمدافع الهلال العاجي اتاورا باجتياز التجارب مع البارسا وحتى يستفيد اللاعب والهلال.
واللحديث بقية
والله من وراء القصد